الثانوية التأهيلية ابن خلدون
مرحبا أيها الزائر الكريم
إن كنت زائرا فقط يمكنك التصفح
و إن أردت المساهمة فعليك بالتسجيل


فضاء الثانوي الإعدادي و التأهيلي بمؤسسة ابن خلدون ببوزنيقة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
العضوية في المنتدى لا تعني التسجيل فقط، بل تعني المساهمة في الإغناء و التطوير، l'Adhésion au Forum ne signifie pas seulement le registrement, mais plutôt à contribuer à l'enrichissement et le développement
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 ترجمة حياة نجيب محفوظ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
89khaldoun
Modérateur
Modérateur
avatar

ذكر عدد الرسائل : 195
العمر : 64
تاريخ التسجيل : 06/05/2007

مُساهمةموضوع: ترجمة حياة نجيب محفوظ   22/11/2007, 14:05







ولد نجيب محفوظ عبد العزيز إبراهيم أحمد باشا في حي الجمالية بالقاهرة عام 1911م، ونشأ في أسرة متوسطة الحال. فتلقى تعليمه الابتدائي بالمدرسة الحسنية، ثم الثانوي بمدرسة فؤاد الأول إلى حين حصوله على شهادة البكالوريا، وتخرج بعد ذلك من كلية الآداب قسم الفلسفة من جامعة القاهرة.

وقد شرع في الكتابة والإبداع منذ المرحلة الثانوية، ونشر عام 1934م أول نص قصصي له حمل عنوان" ثمن الضعف"، وانخرط بعد ذلك في سلك الوظيفة العمومية بإدارة جامعة فؤاد الأول، فوزارة الثقافة ليعين عضوا بالمجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب، ثم مستشارا لوزير الثقافة الدكتور ثروت عكاشة...

وأحيل نجيب محفوظ على المعاش عام 1971م، ومن يومها وهو يواصل الإبداع والكتابة الروائية والقصصية والمسرحية إلى أن حاز على جائزة نوبل في الآداب عام 1988 م.
ولقد اعتدى عليه بعض المتطرفين من أجل إسكاته نهائيا، في حين صودرت روايته" أولاد حارتنا" من الساحة الثقافية المصرية بصفة خاصة والساحة الثقافية العربية بصفة عامة.

هذا، ولقد عايش نجيب محفوظ جميع ماشاهدته مصر في تاريخها الحديث من هزات مست مختلف مكوناتها ابتداء بالثورة العرابية سنة1882م، وثورة سعد زغلول سنة 1919م، وما عاشته من أزمات اقتصادية خاصة أزمة مابين 1930و1934م ، وما رافق الحرب العالمية الأولى والثانية من استبدادات إقطاعية واستعمارية وأزمات سياسية وفكرية واجتماعية، عمل نجيب محفوظ على تجسيد أثرها على المجتمع العربي، فكانت قصصه رحلة عبر الأزمات المادية والروحية.

وتأثر نجيب محفوظ إلى جانب انجذابه إلى المحيط الذاتي والاجتماعي والعصري بمؤثرات التراث العربي والغربي حيث تأثر قديما بالتأمل الفلسفي عند أبي العلاء وبالروح الشعرية التأثرية عند ابن الرومي. فبدأ تجاربه الأولى بنظم القصائد حتى عد نفسه رائد المدرسة الحديثة في الشعر، وحديثا تأثر بالحس الاجتماعي الرهيف عند المنفلوطي، والعلم والاشتراكية عند سلامة موسى، كما تأثر في الجامعة بالدراسات الفلسفية التي وجهت تفكيره إلى القضايا الفكرية،كما تأثر بمختلف الاتجاهات الروائية الغربية كالاتجاه التاريخي والواقعي والنفسي والعبثي والطبيعي. فبرز أثرها في تنوع الأشكال الروائية عنده بين التاريخية والاجتماعية والفلسفية.

نشر نجيب محفوظ أول نص قصصي له سنة 1934م بعنوان" ثمن الضعف"، وكتب سبعا وثلاثين رواية وهي على النحو التالي:

1- مصر القديمة، الطبعة الأولى، سنة1932 م؛
2- عبث الأقدار، الطبعة الأولى، سنة 1939م؛
3- رادوبيس، الطبعة الأولى ، سنة1943م؛
4- كفاح طيبة، الطبعة الأولى، سنة 1944م؛
5- القاهرة الجديدة، الطبعة الأولى، سنة1945م؛
6- خان الخليلي، الطبعة الأولى، سنة 1946م؛
7- زقاق المدق، الطبعة الأولى، سنة1947 م؛
8- السراب، الطبعة الأولى، سنة 1948م؛
9- بداية ونهاية، الطبعة الأولى، سنة 1949م؛
10- بين القصرين، الطبعة الأولى، سنة 1956م،
11- قصر الشوق، الطبعة الأولى، سنة 1957م،
12- السكرية ، الطبعة الأولى، سنة 1957م؛
13- اللص والكلاب، الطبعة الأولى، سنة 1961م؛
14- السمان والخريف، الطبعة الأولى، سنة 1962م؛
15- الطريق، الطبعة الأولى، سنة 1964م؛
16- الشحاذ، الطبعة الأولى، سنة 1965م؛
17- ثرثرة فوق النيل، الطبعة الأولى، سنة 1966م؛
18- ميرامار، الطبعة الأولى، سنة 1967م؛
19- المرايا، الطبعة الأولى، سنة 1972م؛
20- الحب تحت المطر، الطبعة الأولى، سنة 1973م؛
21- الكرنك، الطبعة الأولى، سنة 1974م؛
22- حكايات حارتنا، الطبعة الأولى ،سنة 1975م؛
23- قلب الليل، الطبعة الأولى ، سنة 1975م؛
24- حضرة المحترم، الطبعة الأولى، سنة 1975م؛
25- ملحمة الحرافيش، الطبعة الأولى، سنة 1977م؛
26- عصر الحب، الطبعة الأولى، سنة 1980م؛
27- أفراح القبة، الطبعة الأولى، سنة 1981م؛
28- ليالي ألف ليلة، الطبعة الأولى، سنة 1982؛
29- الباقي من الزمن ساعة، الطبعة الأولى، سنة 1982م؛
30- رحلة ابن فطومة، الطبعة الأولى ، سنة 1983؛
31- أمام العرش، الطبعة الأولى، سنة 1983م.
32- العائش في الحقيقة، الطبعة الأولى، سنة 1985م؛
33- يوم مقتل الزعيم، الطبعة الأولى، سنة 1985م؛
34- حديث الصباح والمساء، الطبعة الأولى، سنة 1987م؛
35- قشتمر، الطبعة الأولى ، سنة 1988م؛

وقد كتب نجيب محفوظ كذلك (12) مجموعة قصصية و(7) مسرحيات. فمن مجموعاته القصصية: همس الجنون(1938)، ودنيا الله(1962)، وبيت سيء السمعة(1965)، وخمارة القط السود( 1969)،وحكاية بلا بداية ولانهاية(1971)، وشهر العسل(1971)، والجريمة (1973)، والحب فوق هضبة الهرم(1979)، والشيطان يعظ(1979)، ورأيت فيما يرى النائم(1982)، والتنظيم السري(1984)، وصبح الورد (1987)، والفجر الكاذب(1988).

ومن نصوصه المسرحية: تحت المظلة(1969)، ويحيي ويميت، ومشروع للمناقشة، والتركة، والنجاة، والمهمة.
واستدراكا على ماسبق، هناك من يقول: إن أول نص روائي لنجيب محفوظ ظهر سنة 1939م، وفي هذه السنة بالذات صدرت رواية "عبث الأقدار". وهناك من يؤرخ لها بسنة 1938م، وهناك أيضا من يشير إلى " مصر القديمة " التي ظهرت سنة 1932م من تأليف جيمس بيكي، ومن ثم، فهي ترجمة عن اللغة الإنجليزية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://lyckhaldou.maktoobblog.com
 
ترجمة حياة نجيب محفوظ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثانوية التأهيلية ابن خلدون :: الدروس :: عربية :: 2 بكالوريا آداب-
انتقل الى: